مين جربت شريحة منع الحمل؟ وما هي عيوب شريحة منع الحمل؟

Islamالمُدقق اللغوي: Mohamed Sheref19 يوليو 2023آخر تحديث :

مين جربت شريحة منع الحمل؟

مين جربت شريحة منع الحمل؟ الشريحة منع الحمل هي وسيلة فعالة لتنظيم الأسرة تعتبر من بين الخيارات الشائعة للنساء. تعمل هذه الشريحة عن طريق إدخالها تحت الجلد، وتحرر هرمون البروجستيرون لمنع الحمل عن طريق تثبيط تحرر البيضة وتغيير تراكيب الرحم لمنع التلقيح. تتميز الشريحة بمرونتها وسهولة استخدامها، حيث يتم وضعها مرة واحدة وتظل صالحة للاستخدام لفترة طويلة تصل إلى 5 سنوات. ومع ذلك، قد تواجه بعض النساء بعض الآثار الجانبية مثل اضطرابات الدورة الشهرية وتغير في النزف. يجب أن يتم استشارة الطبيب قبل اتخاذ قرار حول استخدام الشريحة لضمان أنها مناسبة وآمنة لك. في النهاية، الشريحة منع الحمل تعتبر خيارا فعالا ومريحا للسيطرة على التناسل وتخطيط الأسرة.

ما هي عيوب شريحة منع الحمل؟

شريحة منع الحمل هي وسيلة فعالة وموثوق بها لتأخير الحمل وتنظيم الأسرة. لكن مثل أي طريقة أخرى لمنع الحمل، فإنها قد تكون لها بعض العيوب والآثار الجانبية. من بين العيوب المحتملة لشريحة منع الحمل، قد يكون هناك تأثير على الدورة الشهرية وتجاوب الجسم مع الهرمونات. بعض النساء قد يعانون من اضطرابات في الدورة الشهرية، مثل النزف المتواصل أو تغييرات في النزف. قد يعاني البعض أيضًا من آثار جانبية أخرى محتملة مثل الغثيان أو الصداع أو زيادة الوزن. يجب على النساء استشارة الطبيب قبل استخدام شريحة منع الحمل للتأكد من ملاءمتها لحالتهن الصحية واحتياجاتهن الفردية.

ما الافضل شريحة منع الحمل ام اللولب؟

توجد عدة خيارات لوسائل منع الحمل المتاحة للنساء، ومن بينها شريحة منع الحمل واللولب. ولكن ما الأفضل منهما؟ هنا نقدم لك بعض المعلومات للمساعدة في اتخاذ قرارك:

  • شريحة منع الحمل متوفرة على شكل صغير وغريبة، وتوضع تحت الجلد في الذراع. وهي تحتوي على هرمونات تمنع الحمل بمنع تحرر البويضات وتغير طبيعة الرحم. تتميز بعدة مزايا، بما في ذلك:
    • فعالية عالية في منع الحمل، تصل إلى 99٪.
    • سهلة الاستخدام ولا تتطلب تذكير يومي.
    • تعمل لفترة طويلة، تتراوح من 3 إلى 5 سنوات.
    • يمكن إزالتها في أي وقت إذا تم اتخاذ قرار بالإنجاب.
  • اللولب هو جسم صغير يوضع داخل الرحم لمنع الحمل. وهناك نوعان من الألولب: أحدهما مصنوع من النحاس والآخر مغطى بالهرمونات. اللولب يتميز بالتالي:
    • فعال في منع الحمل، ويمتد تأثيره لعدة سنوات.
    • لا يتطلب تذكير يومي أو شهري.
    • آمن وقابل للاستخدام من قبل العديد من النساء.
    • يمكن إزالته في أي وقت إذا تم اتخاذ قرار بالإنجاب.

هل شريحة منع الحمل تسبب زيادة في الوزن؟

تعتبر شريحة منع الحمل من أشهر وسائل تنظيم الأسرة المتاحة للسيدات. في الواقع، هذه الشريحة تعتبر واحدة من أكثر الطرق فعالية وسهولة الاستخدام لمنع الحمل. ولكن هل تسبب هذه الشريحة زيادة في الوزن؟

  • الواقع هو أن هناك الكثير من النساء اللاتي يشعرن بارتباط بين استخدام الشريحة وزيادة الوزن.
  • ومع ذلك، لا توجد دراسات علمية مؤكدة تثبت هذه العلاقة بين استخدام الشريحة وزيادة الوزن.
  • كما أن هناك العديد من العوامل الأخرى التي يمكن أن تسبب زيادة الوزن، مثل التغذية غير الصحية وقلة ممارسة الرياضة.
  • إذا كنت تعاني من زيادة في الوزن أثناء استخدام الشريحة، فمن الأفضل استشارة الطبيب لمعرفة السبب الحقيقي واتخاذ الإجراءات المناسبة.
  • يمكن للطبيب توجيهك إلى أساليب أخرى لتنظيم الأسرة تتناسب مع جسمك وصحتك.

أيهما أفضل لمنع الحمل بدون أضرار؟

هناك العديد من الوسائل المتاحة لمنع الحمل بدون أضرار وتتنوع في فعاليتها واعتمادها. قد يكون من الصعب على الأفراد اتخاذ قرار حول أي الوسائل هي الأفضل لهم. فيما يلي بعض الاقتراحات التي يمكن أن تساعدك في اتخاذ القرار المناسب:

١. الحبل المهبلي (الواقي الذكري): يُعتبر واحدًا من أسهل الوسائل المتاحة ويساعد في منع الحمل والوقاية من الأمراض المنقولة جنسياً. يشتهر بفعاليته في تقليل فرصة حدوث حمل غير مرغوب فيه ويمكن استخدامه من قِبَل الرجال.

٢. حبوب منع الحمل: تُعتبر واحدة من الوسائل الشائعة والفعالة لمنع الحمل. تحتوي هذه الحبوب على هرمونات تعمل على منع نضوب البويضات وتغيير بيئة الرحم لمنع الحمل. يجب استشارة الطبيب قبل استخدامها لضمان ملاءمتها وفهم الآثار الجانبية المحتملة.

٣. واقعة نحاسية مُرَحِّيَّة (السلك النحاسي): يُعتبر واحدًا من أشهر أنواع واقعات التحكم في الحمل، وهو عبارة عن جهاز صغير مصنوع من النحاس يتم وضعه في الرحم بواسطة الطبيب. يعمل عن طريق تغيير بيئة الرحم وتجعل الحيوانات المنوية صعبة الوصول إلى البويضة.

٤. البنية (الأمانة): تُعتبر البنية واحدة من أقدم الوسائل المستخدمة لمنع الحمل. تتمثل في تتبع العادات الطبيعية للانتاج وتجنب ممارسة الجنس أثناء الأيام التي يكون فيها الجسم أكثر عرضة للحمل. يتطلب استخدامها المستمر والالتزام لضمان قدرتها على منع الحمل.

ما هي فوائد و اضرار شريحة منع الحمل؟

تشكل شريحة منع الحمل واحدة من أكثر أساليب التحكم في الحمل فعاليةً وشيوعاً بين النساء حول العالم. توفر هذه الشريحة العديد من الفوائد والاستخدامات الصحية للنساء للتحكم في الحمل وتحقيق تناغم العائلة. ومع ذلك، قد تواجه بعض النساء بعض الآثار الجانبية والمخاطر عند استخدام هذه الشريحة. فيما يلي بعض الفوائد والاضرار لشريحة منع الحمل:

فوائد شريحة منع الحمل:

  • تقدم حماية فعالة وتأميناً عالياً ضد الحمل غير المرغوب فيه.
  • يعد تناولها سهلاً ويمكن نسيان الإذاعة اليومية حيث تستمر الشريحة لفترة طويلة، وبالتالي لا يوجد خوف من نسيان الجرعات اليومية.
  • يمكن أن تحسن حالة الطمث لدى النساء، مثل تخفيف الألم والتقليل من النزيف.
  • يعتبر استخدامها سريعاً وقابلاً للعكس، الأمر الذي يعني أن النساء يمكنهن العودة إلى الإنجاب في غضون فترة قصيرة بعد إزالة الشريحة.
  • يمكن أن تقلل من خطر الإصابة بالتهابات الحوض وتشوهات الحمل الخطيرة.

اضرار شريحة منع الحمل:

  • قد تعاني بعض النساء من الآثار الجانبية المؤقتة مثل الغثيان والتوتر الثديي وتغيرات المزاج.
  • يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بتجلطات الدم في حالة وجود عوامل خطر أخرى مثل التدخين واتجاهات الأسرة.
  • قد تسبب بعض النساء زيادة في الوزن أو تغيرات في نمط الدم.
  • لا يعتبر الحماية من الأمراض المنقولة جنسياً فعالاً مثل الزهري والتهاب المهبل الجرثومي.

متى تأتي الدورة بعد نزع شريحة منع الحمل؟

عند نزع شريحة منع الحمل، يعتمد وقت بدء الدورة الشهرية بعد الإزالة على عدة عوامل مختلفة، بما في ذلك نوع الشريحة والنظام الهرموني للمرأة. ومع ذلك، يمكن تقدير بعض الأمور العامة حول هذه العملية. النقاط الرئيسية تتضمن:

  • قد تشهد بعض النساء نزول الدورة في غضون أسبوعين بعد إزالة الشريحة، في حين يمكن أن يستغرق هذا الأمر بعض النساء أربعة إلى ستة أسابيع عند الآخرين.
  • يجب الانتباه إلى أنه بعد الإزالة، يحتاج الجسم الى استعادة توازن الهرمونات، وبذلك قد يؤثر ذلك على الدورة الشهرية المنتظمة.
  • المرأة يجب أن تتوقع تغير في نمط الدورة الشهرية ، مثل تقلبات في المدة وكمية الدم المفرز، وربما آلام أعلى من المعتاد.
  • قد يستغرق بعض الوقت للجسم للتكيف مع إزالة الشريحة واستعادة دورتك الشهرية الطبيعية ، لذا قد تواجه المرأة تأخرًا في الحمل بعدها.

بشكل عام ، ينبغي تقديم المشورة الطبية المباشرة لتقدير أكثر دقة لوقت نزول الدورة بعد نزع شريحة منع الحمل. يجب على المرأة الالتزام بزيارة طبيبها المعالج وطرح أي أسئلة لديها ومشاركة أية أعراض غير طبيعية قد تحدث بعد الإجراء.

هل من الممكن حدوث حمل مع شريحة منع الحمل؟

يعد استخدام شريحة منع الحمل وسيلة فعالة للتحكم في الحمل، حيث يتم إدخال شريحة بلاستيكية صغيرة تحت الجلد لتحرر هرمونات منع الحمل تدريجيًا في الجسم، وتعمل على منع حدوث الحمل. وعلى الرغم من فعالية شريحة منع الحمل في التقليل من فرص الحمل، إلا أنها ليست طريقة مئة في المئة فعالة. وبالتالي، يجب أن يأخذ المرأة في الاعتبار أن هناك احتمالية وجود خطأ في الحماية. فيما يلي بعض النقاط الهامة المتعلقة بإمكانية حدوث حمل مع استخدام شريحة منع الحمل:

  • يتطلب استخدام شريحة منع الحمل التزامًا كبيرًا بالجدولة الزمنية لتغيير الشريحة بانتظام، وفي حالة عدم تغيير الشريحة في الموعد المحدد، فإن احتمالية حدوث حمل قد تزيد.
  • قد تكون هناك فترة ضبط معينة يجب على المرأة الانتظار قبل أن تكون الشريحة فعالة في منع الحمل. لذا يجب على المستخدمات الانتظار حتى الشريحة تصبح فعالة بعد إدخالها للحد الأدنى من الوقت الموصى به.
  • يجب أن تتم مراعاة أن استخدام شريحة منع الحمل لا يحمي من الأمراض المنقولة جنسيا (STDs)، لذا يجب على الزوجين أن يستخدموا واقيًا آخر عند التعامل مع شريك جديد أو غير موثوق.
  • في بعض الحالات النادرة، مثل الانزلاق أو تلف الشريحة، قد يحدث حمل غير مرغوب فيه. لذا يجب على المرأة تفحص الشريحة بانتظام للتأكد من سلامتها وعدم حدوث أي تلف.

هل شريحة منع الحمل تسبب جلطات؟

إجابة محددة على هذا السؤال قد تكون صعبة للغاية. ومع ذلك، فإن البحوث الحالية تشير إلى أن استخدام شريحة منع الحمل، مثل الجص الهرموني، يمكن أن يزيد من خطر حدوث جلطات في الأوعية الدموية. وفيما يلي بعض المعلومات الهامة:

• الأبحاث تشير إلى أنه خطر الجلطة قد يكون أعلى مع استخدام شرائح الهرمون المحتوية على البروجستين.
• قد تزداد فرصة حدوث جلطات إذا كان لديك عوامل مزدوجة، مثل تدخين السجائر أو الإصابة السابقة بجلطة.
• قد تكون النساء البدينات وكبار السن أكثر عرضة للخطر.
• يجب على النساء اللواتي يعانين من انخفاض في علامات التخثر أن يتواصلن مع أطبائهن لمناقشة البدائل المناسبة.

ومع ذلك، يجب أن يتمتع كل شخص بخطة واضحة من إعانة الطبيب المعالج قبل البدء في أي نوع من أنواع منع الحمل المكملة. يجب أن يتم التحدث إلى طبيبك لتحديد الأفضل والأكثر أمانًا وفقًا لظروفك الفردية. قد تكون البدائل الأخرى مثل مطاط السيليكون الضام أو الحالة الفسيولوجية أكثر ملاءمة لبعض الأشخاص.

هل شريحة منع الحمل تؤثر على النفسيه؟

هل شريحة منع الحمل تؤثر على النفسيه؟

شريحة منع الحمل هي واحدة من وسائل منع الحمل الشائعة التي تستخدمها النساء لتنظيم الأسرة. ومع ذلك، يثار دائمًا السؤال حول ما إذا كانت تؤثر على النفسية أو لا. يعتبر هذا موضوعًا هامًا يثير تساؤلات العديد من النساء. وفيما يلي بعض النقاط التي تساعد في فهم تأثير شريحة منع الحمل على النفسية:

  • لا يوجد تأثير سلبي مباشر على النفسية لمعظم النساء اللواتي يستخدمن شريحة منع الحمل. قد تشعر ببعض التغييرات الطفيفة مثل التورم أو الحساسية في الثدي أو النعاس الزائد في البداية، ولكن هذه الأعراض تتلاشى عادة مع مرور الوقت.
  • بعض النساء قد يشعرون بتأثيرات نفسية بسيطة، مثل التغيير في المزاج، ولكن تلك التأثيرات تكون عابرة في معظم الأحيان. بالإضافة إلى ذلك، قد يساعد استخدام شريحة منع الحمل في تحسين المشاعر المرتبطة بالقلق بالنسبة لبعض النساء؛ حيث يعتبر الشعور بالحماية من الحمل غير المرغوب فيه عاملا مهما في تعزيز الراحة النفسية.
  • يمكن أن يصاب البعض بتأثيرات نفسية سلبية نتيجة لتجربة استخدام شريحة منع الحمل، مثل الاكتئاب أو التوتر المفرط. ومع ذلك، يجب أن يتم اعتبار هذه الحالات نادرة وتحتاج إلى الاهتمام الطبي المناسب.

متى تأتي الدورة بعد نزع شريحة منع الحمل؟

تختلف فترة ظهور الدورة الشهرية بعد نزع شريحة منع الحمل من امرأة إلى أخرى. ومع ذلك، فإن هناك بعض الأمور التي يمكن أن تؤثر على الوقت الذي تبدأ فيه الدورة بعد إزالة الشريحة. فيما يلي بعض النقاط المهمة التي يجب مراعاتها:

  1. فترة الانتقال: قد يحتاج جسم المرأة بضعة أشهر للتكيف مع تغييرات الهرمونات بعد نزع الشريحة. لذلك، قد يستغرق بعض الوقت قبل أن تستعيد الدورة الشهرية طبيعتها.
  2. الهرمونات البديلة: بعض النساء قد يقررون استخدام شريحة جديدة بعد إزالة الشريحة السابقة، وهذا يمكن أن يؤثر على فترة ظهور الدورة. إذا قررت المرأة استخدام شريحة هرمونية جديدة، فقد يستغرق بعض الوقت لتكييف جسمها مع الهرمونات الجديدة قبل أن تبدأ الدورة مرة أخرى.
  3. استخدام وسائل منع الحمل البديلة: في حالة عدم استخدام وسيلة منع حمل بديلة بعد إزالة الشريحة، فإن فترة ظهور الدورة الشهرية قد تكون مشابهة للفترة قبل استخدام شريحة منع الحمل.

متى يتم ازالة شريحة منع الحمل؟

تتعدد الظروف والأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى ازالة شريحة منع الحمل (أو اللولبة). وفيما يلي بعض الأسباب الشائعة لإزالة الشريحة:

  • نهاية مدة صلاحية الشريحة: عادة ما يحتوي جهاز منع الحمل على فترة صلاحية معينة، عادة تتراوح بين 3 إلى 5 سنوات. إذا انقضت صلاحية الشريحة، فإنه يجب إزالتها واستبدالها بشريحة جديدة.
  • اختيار التوقف عن استخدام منع الحمل: يمكن للمرأة أن تقرر في أي وقت أن تتوقف عن استخدام منع الحمل، سواء كانت تخطط للحمل أو تفضل وسائل منع حمل أخرى.
  • الرغبة في الحمل: إذا قررت المرأة أن تحمل طفلاً أو أن تزيد عدد أطفالها في المستقبل، فيجب إزالة الشريحة قبل البدء في المحاولة.

عندما تتم إزالة الشريحة، يتم ذلك عادةً في زيارة للطبيب أو الجراح. سيقوم المهني الطبي بإجراء العملية باستخدام أدوات خاصة وتقنيات آمنة وفعالة. قد يشعر المريض ببعض الالتهاب الخفيف أو الآلام بعد العملية، ولكن هذه الأعراض عادةً ما تكون مؤقتة وتتلاشى في غضون أيام قليلة.

هل تركيب شريحة منع الحمل مؤلم؟

تعتبر عملية تركيب شريحة منع الحمل إجراءً طبيًا شائعًا وفعالًا للتحكم في منع الحمل. في حين أن مستوى الألم يختلف من شخص إلى آخر، هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤثر في شدة الألم المشعر به خلال العملية. من الجدير بالذكر أنه في الغالب، غير مؤلمة للنساء. فيما يلي بعض النقاط الهامة التي يجب أخذها في الاعتبار:

• بشكل عام، يشعر بعض النساء بالألم الخفيف أو الضغط خلال عملية تركيب الشريحة. تكون هذه الألم البسيطة مؤقتة وتختفي في غضون دقائق قليلة بعد العملية.
• في بعض الحالات النادرة، قد يعاني البعض من آلام أكثر حدة خلال تركيب الشريحة. قد يحدث ذلك بسبب التهاب أو احتكاك مع الأعضاء المجاورة. إذا كان الألم مستمرًا أو شديدًا للغاية، يجب على المرأة مراجعة طبيبها.
• لتقليل أي شعور بالألم، قد يوصي الطبيب بتخدير المنطقة المحيطة بالجلد قبل القيام بالعملية.
• قد يشعر بعض النساء بألم طفيف بعد التركيب يستمر لفترة قصيرة، مصحوبًا بالتورم أو الحكة في المنطقة. يعتبر ذلك عاديًا ومؤقتًا ويزول من تلقاء نفسه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة