مين جربت الولادة الطبيعية والقيصرية وهل الولادة القيصرية متعبة؟

Islamالمُدقق اللغوي: Mohamed Sheref11 يوليو 2023آخر تحديث :

 المقدمة

عندما يتحدث الناس عن الولادة، غالبًا ما يكون هناك جدل حول ما هو الأفضل بين الولادة الطبيعية والقيصرية. كلتا الطريقتين لها مزاياها وتحدياتها، ويعتمد الاختيار على الحالة الصحية للأم والجنين وتوصيات الأطباء. في هذا القسم، سنتناول بعض المعلومات حول الولادة القيصرية والولادة الطبيعية وما يدفع النساء إلى اتخاذ قراراتهن.

هل الولادة القيصرية متعبة؟

يعتقد البعض أن الولادة القيصرية أكثر تحملاً وأقل متاعبًا بالمقارنة مع الولادة الطبيعية. وفي الواقع، الولادة القيصرية هي عملية جراحية تتطلب تخديرًا موضعيًا أو عامًا وقد تستغرق وقتًا أطول للاستشفاء بشكل كامل. قد تشعر الأم بألم وتورم في مكان الجرح الجراحي بعد العملية، وقد تتأثر قدرتها على القيام بأنشطة يومية بعض الشئ. ومع ذلك، يمكن للنساء أيضًا أن يشعرن بالتعب والألم بعد الولادة الطبيعية، وهذا يعتمد على كل حالة على حدها.

ما هو سبب ضيق المهبل بعد الولادة القيصرية؟

بعد الولادة القيصرية، يمر الجرح الجراحي بمرحلة الشفاء والتئام. خلال هذه العملية، قد يحدث تورّم في المنطقة ويمكن أن يؤدي إلى ضيق المهبل. على الرغم من أن هذا الضيق يمكن أن يكون مؤقتًا في معظم الحالات، فإنه يمكن أن يسبب بعض الازعاج والصعوبة خلال العلاقات الحميمة بعد الولادة القيصرية. ومع ذلك، يمكن للنساء تجاوز هذه القضية عن طريق ممارسة التمارين التي تستهدف تقوية عضلات الحوض وزيادة المرونة.

لماذا النساء تفضل العملية القيصرية بدلا من الولادة الطبيعية؟

هناك عدة أسباب يمكن أن تدفع النساء إلى اختيار العملية القيصرية بدلاً من الولادة الطبيعية، وتشمل:

1. مشاكل صحية: في بعض الحالات، قد يكون هناك مشاكل صحية لدى الأم أو الجنين تجعل الولادة القيصرية أكثر أمانًا ومناسبة. قد يشمل ذلك وجود أمراض مزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم أو السكري أو التهاب المفاصل، أو وجود مشاكل مثل انسداد مجرى الولادة.

2. الولادة السابقة بواسطة القيصرية: لدى النساء اللائي خضعن لعملية قيصرية في ولادة سابقة، قد تنصح الأطباء بتكرار العملية للمرة القادمة لتجنب مخاطر الولادة الطبيعية بعد قيصرية سابقة.

3. الرغبة الشخصية: يعتمد اختيار الولادة القيصرية أيضًا على الرغبة الشخصية للأم. قد يفضل بعض النساء الولادة القيصرية كونها تعتبر أكثر أمانًا أو تعرف ما يمكن أن يتوقعنه بدقة.

 تجربة الولادة الطبيعية

عندما يتعلق الأمر بتجربة الولادة الطبيعية، فإنه يتمتع بقدر كبير من التفضيل والتقدير. فالولادة الطبيعية هي العملية التي يحدثها الجسم بشكل طبيعي لإخراج الجنين من رحم الأم إلى العالم الخارجي. وقد جربت العديد من الأمهات تجربة الولادة الطبيعية وخضعن لها.

تجربة الولادة الطبيعية لكل امهات مختلفة ولكن هنا تجمع بعض التجارب المشتركة:

• قوة وصبر: يتطلب الولادة الطبيعية قوة وصبر من الأم. قد يستمر العمل والولادة لساعات قبل انتهاء الولادة.
• تواجد الشريك: من المشاعر التي تجمع العديد من الأمهات أن يكون الشريك معهن خلال تجربة الولادة الطبيعية لدعمهن ومشاركتهن في المشاعر والتوترات الناجمة عن الولادة.
• شعور الانجاز: بعد الانتهاء من التجربة الطبيعية يشعر العديد من الأمهات بشعور كبير بالانجاز والقوة بسبب التحدي الذي واجهته وتجاوزته.

مين جربت الولادة الطبيعية والقيصرية؟

العديد من الأمهات قد جربن الولادة الطبيعية والقيصرية بناءً على ظروفهن الشخصية والطبية وتوصيات الأطباء. تجربة الولادة تختلف من امرأة لأخرى، وهنا بعض التجارب الشائعة:

• الولادة القيصرية: تعتبر الولادة القيصرية عملية جراحية يتم فيها إجراء شق في البطن والرحم لإخراج الجنين. يتطلب هذا النوع من الولادة تدخلًا جراحيًا وفترة نقاهة أطول مقارنة بالولادة الطبيعية.• الولادة الطبيعية: تعتبر الولادة الطبيعية عملية تحدث بشكل طبيعي حيث يتعاون الجسم والرحم والعضلات لدفع الجنين من رحم الأم إلى الخارج. يتمتع العديد من الأمهات بتجربة الولادة الطبيعية بشعور بالانجاز والرغبة في التجربة مرة أخرى إذا سمحت الظروف.

• الولادة الطبيعية بعد القيصرية: يمكن للنساء اللواتي خضعن لولادة قيصرية في الحمل السابق أن يختارن الولادة الطبيعية في الحمل التالي، وذلك إذا سمحت الحالة الصحية للأم والجنين بذلك وتوافرت الظروف المناسبة. يلجأ البعض إلى الولادة الطبيعية بعد القيصرية لتحقيق شعور بالانجاز واستعادة الشعور الطبيعي بالولادة.

سعر الولادة القصرية؟

تتطلب الولادة القيصرية إجراء جراحي وتوفر العناية الجيدة قبل وبعد العملية. وتتراوح تكلفة العملية من 7500 الى 15000 جنيه.

من المهم الاتصال بالمستشفى أو العيادة المحددة للحصول على معلومات تفصيلية حول التكلفة المتوقعة للولادة القيصرية. قد يتم تغطية جزء أو كل التكاليف من قبل التأمين الصحي، لذلك من المستحسن التحقق من تفاصيل التغطية مع شركة التأمين الخاصة بك.

متى يسمح بالجماع بعد الولادة القيصرية؟

بعد الولادة القيصرية، يعود الجسم إلى التعافي تدريجيًا. قد يتساءل العديد من النساء عن متى يمكن أن يستأنفن النشاط الجنسي بعد إجراء الولادة القيصرية. هناك عدة عوامل تؤثر في الوقت الذي يسمح فيه الأطباء بممارسة الجماع بعد العملية. يُنصح عمومًا بانتظار مدة تتراوح بين 4 إلى 6 أسابيع بعد الولادة قبل استئناف النشاط الجنسي. ومع ذلك، يجب استشارة الطبيب النسائي المختص للحصول على توجيه شخصي وتقييم دقيق للحالة الشخصية.

ما الفرق بين الطفل المولود طبيعي والمولود قيصري؟

توجد اختلافات بين الولادة الطبيعية والقيصرية فيما يتعلق بطريقة ومكان وتأثير الولادة على الأم والطفل. إليك بعض الفروق الرئيسية بين الولادة الطبيعية والولادة القيصرية:

الولادة الطبيعية:

  • تحدث الولادة الطبيعية عندما يتم نقل الجنين من رحم الأم إلى العالم من خلال عملية ولادة طبيعية عن طريق المهبل.
  • يعتبر الولادة الطبيعية عملية طبيعية وطبيعية تكون أمها قادرة على استيعابها بسهولة.
  • قد تكون الولادة الطبيعية مصحوبة بألم وتحتاج إلى تحريض وتوسيع لعنق الرحم لتسهيل خروج الطفل.
  • تحدث عملية التخدير الطبيعية عادة عن طريق البنج أو الجزئي لتخفيف الألم.
  • قد يشتمل العمل على استخدام التنفس وتقنيات التوجيه للتسهيل وإدارة الألم.

الولادة القيصرية:

  • تحدث الولادة القيصرية عندما يتم استخدام قطع في الجلد والرحم لإزالة الطفل من قبل الجراح.
  • تستخدم الولادة القيصرية عادة في حالات معينة مثل وجود مشاكل طبية أو وضعية الجنين غير طبيعية أو لأسباب أخرى.
  • تتطلب الولادة القيصرية عملية جراحية وتجري تحت تأثير التخدير العام.
  • يتطلب وقت التعافي من الولادة القيصرية عادة أطول من الولادة الطبيعية وقد يستغرق بضعة أسابيع.
  • يمكن أن تسبب الولادة القيصرية ألمًا وتوترًا في منطقة القطع والجرح الجراحي.

هل يتسع المهبل بعد الولادة القيصرية؟

بشكل عام، لا يتسع المهبل بعد الولادة القيصرية، لأن القطع يتم في الجلد والرحم وليس في المهبل نفسه. عندما يحدث الولادة القيصرية، فإن الجنين يخرج من الرحم مباشرة من خلال الجراحة وليس من خلال المهبل. وبالتالي، لا يتأثر حجم المهبل بعملية الولادة القيصرية.

من تولد قيصرية كم تأخذ من التاسع؟

عندما يتم اتخاذ قرار بإجراء الولادة القيصرية، يمكن أن تحدد الأطباء وقت العملية بناءً على عدة عوامل. في العادة، تجرى الولادة القيصرية قبل الموعد المتوقع للولادة بحوالي أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع (التاسع كامل). بعض الأطباء قد يفضلون إجراء الولادة القيصرية في وقت محدد قبل الموعد المتوقع للولادة لأسباب طبية أو في حالات خاصة مثل وضعية الجنين غير الطبيعية.

 العوامل التي تؤثر في اختيار الولادة الطبيعية أو القيصرية

اختيار نوع الولادة، سواء كانت الطبيعية أم القيصرية، يعتمد على عدة عوامل تؤثر في قرار الأم والطبيب المعالج. هنا بعض العوامل التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند اتخاذ هذا القرار الهام:

1. حالة الأم: تشمل حالة الحمل، والعوارض، والأمراض المرافقة، وتاريخ الحملات السابقة وطرق الولادة السابقة.

2. حالة الجنين: وهذا يشمل حجم الجنين ووضعه وأي مضاعفات محتملة.

3. حالة الرحم والعانة: بعض النساء قد يواجهن صعوبة في تمدد الرحم والعانة بما يكفي للمخاض الطبيعي.

4. طبيعة العمل والولادة: يؤثر طريقة الولادة المناسبة على خطر التعقيدات وعواقبها المحتملة.

5. تفضيلات الأم: قد يتم تأخير أو رفض القيصرية إذا كانت الأم تفضل الولادة الطبيعية وليس هناك أي ضرورة طبية للإجهاض الجراحي.

متى لا يمكن الولادة الطبيعية؟

على الرغم من أن الولادة الطبيعية هي الطريقة الأكثر شيوعًا للولادة، إلا أن هناك بعض الحالات التي قد لا يمكن فيها إجراء الولادة الطبيعية ويكون القيصرية ضرورية. من بين هذه الحالات:

• مضاعفات الحمل: مثل ارتفاع ضغط الدم، والسكري الحملي، ونقص الأكسجين للجنين، وتعدد الأجنة.

• حالة الجنين: مثل مشاكل التمدد وضعف العضلات التنفسية.

• ضيق الحوض: في حالة ضيق الحوض أو عدم تناسب حجم الجنين مع حجم الحوض، قد لا يكون الولادة الطبيعية ممكنة.

هل يضيق المهبل بعد الولادة بدون خياطة؟

بالعكس من الشائع الاعتقاد، فإن المهبل قادر على العودة إلى حالته الطبيعية بشكل طبيعي بعد الولادة الطبيعية حتى بدون خياطة. يعمل البطانة المهبل على تجديد نفسها والتئام الجروح الطفيفة بشكل طبيعي. ومع ذلك، قد يشعر بعض النساء بارتخاء في عضلات المهبل بعد الولادة، ويمكن أن يعانوا من ضيق في هذه العضلات.

كم نسبة نجاح الولادة الطبيعية بعد قيصريتين؟

نسبة نجاح الولادة الطبيعية بعد قيصريتين تعتمد على الحالة الفردية للأم وما إذا كانت هناك مضاعفات أو مشاكل تحدث. على العموم، فإن نسبة نجاح الولادة الطبيعية بعد قيصريتين تتراوح بين 60٪ و 80٪. إلا أن هذه النسبة يجب أن تتم تقييمها بعناية من قبل الطبيب المعالج للأم الحامل.

أيهما اخطر الولادة الطبيعية أم القيصرية؟

كلا النوعين من الولادة، الطبيعية والقيصرية، لهما فوائد ومخاطرهما الخاصة. يتمتع الولادة الطبيعية بمعدلات تعاف أسرع وفترات نقاهة أقل، بينما توفر القيصرية إجراء جراحي مجدول ومعروف مسبقًا. ومع ذلك، يمكن أن تحمل الولادة الطبيعية خطرًا على صحة الأم والجنين، بينما يمكن للقيصرية أن تؤدي إلى مضاعفات جراحية.

يرجى ملاحظة أن قرار الولادة النهائي يجب أن يتم اتخاذه بعناية وبالتشاور مع الطبيب المعالج وفقًا لحالة الأم وتاريخها الطبي وتفضيلاتها الشخصية.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة